300×250

موريتانيا.. اختتام الحملة الدعائية للانتخابات الرئاسية

0

صحراء توذوس : السمارة

اختتمت ليل الخميس_الجمعة الحملة الدعائية للانتخابات الرئاسية الموريتانية، وذلك قبل دخول مرحلة الصمت الانتخابي، التي بدأت فجر الجمعة.

ووفق مصادر إعلامية، نظم المرشحون السبعة للانتخابات المقررة غدا السبت، مهرجانات ختامية لحملاتهم الدعائية، بالعاصمة نواكشوط ومدن أخرى.

وفي كلمة له أمام الآلاف من أنصاره بالعاصمة نواكشوط، أكد الرئيس المنتهية ولايته والطامح لولاية رئاسية ثانية محمد ولد الشيخ الغزواني أن الأمن سيكون “هو أولوية الأولويات بالنسبة له” في حال انتخابه مجددا.

وأضاف في كلمة خلال المهرجان الختامي لحملته: “جيشكم قادر على تأمينكم وعلى حفظ الحوزة الترابية الوطنية”.

ولفت إلى أن الموريتانيين في المدن والأرياف “مشغولون بالأمن، وهو انشغال ناجم في جزء منه عن فهمهم لوضعية البلاد في المنطقة” في إشارة للأوضاع المضطربة بمنطقة الساحل الإفريقي.

من جهته، حذر مرشح حزب “التجمع الوطني للإصلاح والتنمية” وزعيم المعارضة، حمادي ولد سيد المختار، من أي محاولة لتزوير الانتخابات.

ودعا في كلمة خلال المهرجان الختامي لحملته من نواكشوط، جماهير حزبه لحماية أصواتهم و”منع أي محاولة للتزوير”.

وانتقد ما قال إنها “مضايقات تعرضت لها المعارضة خلال الحملة الانتخابية”.

أما الناشط الحقوقي والمرشح المعارض، بيرام الداه اعبيد، تعهد أمام حشد من أنصاره بمدينة نواذيبو شمال البلاد في حال فوزه بـ”محاربة الفساد وتوفير فرص عمل للشباب”.

كما يتنافس في الانتخابات الرئاسية، النائب البرلماني المعارض العيد ولد محمدن، والطبيب المعارض أوتوما أنتوان سليمان سوماري، والسياسي مامادو بوكاري، ومفتش المالية محمد الأمين المرتجي الوافي.

وصباح السبت، يتوجه نحو 1.9 مليون ناخب في موريتانيا لاختيار رئيس جديد للبلاد أو التجديد للرئيس الحالي محمد ولد الشيخ الغزواني، وفي حال وجود جولة ثانية ستكون في 13 يوليو المقبل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

74 + = 79