أمن العيون يفك لغز قضية الضرب والجرح المفضي للموت

0

صحراء توذوس العيون

تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة العيون، زوال أمس الاثنين 29 يونيو الجاري، من توقيف شخص يبلغ من العمر 40 سنة، من ذوي السوابق القضائية العديدة، وذلك للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بالضرب والجرح المفضي للموت باستعمال السلاح الأبيض.

وكانت مصالح ولاية أمن العيون قد باشرت، خلال الساعات الأولى من صباح اليوم الاثنين، إجراءات معاينة جثة شخص غير معلوم الهوية، تم العثور عليها داخل بناية مهجورة بشارع مكة وتبدو عليها آثار بارزة للعنف باستعمال أداة حادة، وذلك قبل أن تسفر الأبحاث والتحريات التي باشرتها المصلحة الولائية للشرطة القضائية عن تحديد هوية الضحية الذي يعيش حالة التشرد، وتشخيص هوية المشتبه فيه وتوقيفه متلبسا بحيازة السلاح الأبيض المستعمل في ارتكاب هذه الجريمة.

وقد تم وضع المشتبه فيه رهن تدبير الحراسة النظرية لفائدة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد الأسباب والخلفيات الحقيقية التي كانت وراء ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

4 + 6 =