البرلمان الجزائري يكلف رئيس مجلس الأمة برئاسة الجمهورية لمدة 90 يوما

0

صحراء توذوس : وکالات

بعد إعلان البرلمان الجزائري رسميا شغور منصب رئاسة الجمهورية، كلف البرلمان رئيس مجلس الأمة، عبد القادر بن صالح، برئاسة الجمهورية الجزائرية.

واجتمع البرلمان الجزائري اليوم الثلاثاء، بغرفتيه برئاسة عبد القادر بن صالح رئيس مجلس الأمة، للإعلان نهائيا عن شغور في منصب رئاسة الجمهورية.
ووفقا للمادة 102 من الدستور فإن رئيس مجلس الأمة يصبح رئيسا مؤقتا للجمهورية لمدة 90 يوما.
ومن المقرر أن يكون أول قرار يتخذه بن صالح في حال توليه رئاسة الدولة هو استدعاء الهيئة الناخبة تمهيدا لانتخابات رئاسية في غضون تسعين يوما.
وتنص المادة 102 من الدستور على أنه و في حالة استقالة رئيس الجمهورية أو وفاته، يجتمع المجلس الدستوري وجوبا ويثبت الشغور النهائي لرئاسة الجمهورية وتبلغ فورا شهادة التصريح بالشغور النهائي إلى البرلمان الذي يجتمع وجوبا، كما يتولى رئيس مجلس الأمة مهام رئيس الدولة لمدة أقصاها تسعون (90) يوما، تنظم خلالها انتخابات رئاسية، علما أنه لا يحق لرئيس الدولة المعين بهذه الطريقة أن يترشح لرئاسة الجمهورية.
وكان الرئيس الجزائري السابق، عبد العزيز بوتفليقة، قد أعلن استقالته في الثاني من الشهر الماضي قبيل انتهاء عهدته الرئاسية الرابعة، بعد أسابيع من الاحتجاجات الشعبية والضغوط السياسية المتصاعدة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

60 − = 50