رؤساء المجالس المنتخبة بالسمارة يرفضون مشروع تصميم الاقليم لإعداد التراب أعده مكتب دراسات سويسري

0

صحراء توذوس السمارة 

ترأس عامل إقليم السمارة صباح اليوم الثلاثاء 25 فبراير 2020 اجتماعا هاما حول موضوع التصميم الجهوي لإعداد التراب لجهة العيون الساقية الحمراء بحضور الكاتب العام لعمالة السمارة ورؤساء المجالس المنتخبة ورئيس غرفة الصناعة التقليدية لجهة العيون الساقية الحمراء ونائبة رئيس جهة العيون الساقية الحمراء وممثل الجهة والمفتش الجهوي للسكنى وسياسة المدينة ومكتب الدراسات المكلف باعداد البرنامج ،وكالة الجنوب، المفتشية الجهوية لإعداد التراب والتعمير، مندوبية املاك الدولة، الوكالة الحضرية لجهة العيون الساقية الحمراء ، الحوض المائي لجهة العيون الساقية الحمراء واد الذهب بالإضافة إلى رؤساء المصالح الخارجية بالإقليم.
ويندرج هذا الاجتماع الهام في إطار بلورة منظور للتهيئة المجالية على مدى 25 سنة، من خلال إنجاز التصميم الجهوي لإعداد التراب وبناء رؤية وتطوير مجالات المشاريع بجهة العيون الساقية الحمراء .

عامل الاقليم اكد ان التصميم الجهوي لإعداد التراب لجهة العيون الساقية الحمراء يستمد أهميته من كونه يمثل وثيقة مرجعية ينص عليها الدستور ستمكن الجهة في أفق 25 سنة من تصميم جهوي لإعداد التراب، معربا عن أمله في أن تليق بتطلعات ساكنة السمارة والجهة عموما وان يتم إغنائه وتجويده بالمعطيات من طرف جميع المتدخلين .

وعرف الاجتماع تقديم عرض قدمه الخبير السويسري عن مكتب الدراسات حول معطيات عامة عن الاقليم المؤهلات والاكراهات ودور وظيفة مدينة السمارة في النموذج التنموي للاقاليم الجنوبية رؤية للتنمية بالاقليم والمشاريع التي تم تحديدها بالإضافة إلى الاجتماعات التشاورية لشهر ماي من العام الماضي ومقترحات هذه المرحلة.

وأجمع رؤساء المجالس المنتخبة خلال هذا اللقاء، على رفضهم لما جاء في العرض الذي أعده الخبير السوسيري من مكتب الدراسات جملة وتفصيلا باعتبار أن ما جاء فيه مغالطات تمس ساكنة السمارة وتنقيص لدورها التاريخي .

رؤساء المجالس المنتخبة أعربوا عن تفاجأهم من كم المغالطات التي جاءت في التقرير الذي قدمه مكتب الدراسات والذي لم يأتي بجديد فيما يخص تأهيل السمارة مطالبين من جهة العيون الساقية الحمراء تصحيح تلك المغالطات ووضع تصاميم لمشاريع تليق بمدينة السمارة وتاريخها .

وقدم رؤساء المجالس المنتخبة بعد الأفكار والمشاريع الطموحة التي تمنوا صادقين أن تلقى إهتمام معدي برنامج التصميم الجهوي لإعداد التراب لجهة العيون الساقية الحمراء.

بدوره تفهم ممثل جهة العيون الساقية الحمراء غيرة وحماسة رؤساء المجالس المنتخبة على إقليم السمارة متعهدا بتصحيح كل ما جاء في التقرير الذي قدمه الخبير السويسري ووضع في عين الاعتبار ما قدموه من أفكار حول هذا البرنامج .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

+ 39 = 40