بيد الله بعد المصادقة على اتفاق الصيد البحري: البرلمان الأوروبي أكد على أن المغرب شريك استراتيجي موثوق به

0

صحراء توذوس :و.م.ع

أكد محمد الشيخ بيد الله، رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية المغرب – الاتحاد الأوروبي، أن مصادقة البرلمان الأوروبي على اتفاقية الصيد البحري الجديدة بين المغرب والاتحاد الأوروبي، اليوم الثلاثاء، بستراسبورغ، تأكيد على أن المغرب شريك استراتيجي وموثوق به في شمال إفريقيا و الشرق الأوسط.

وقال، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن تصويت البرلمان الأوروبي بأغلبية ساحقة (415 صوتا مقابل 189، وامتناع 49 عن التصويت) على اتفاقية الصيد البحري الجديدة، يؤكد على أن المغرب ” شريك موثوق به واستراتيجي، ونقطة ارتكاز في شمال إفريقيا والشرق الأوسط “.

وشدد على ضرورة تثمين هذه المصادقة في ملفات وتحديات أخرى يواجهها المغرب والاتحاد الأوروبي.

وأبرز بيد الله أن مصادقة البرلمان الأوروبي اليوم على اتفاقية الصيد البحري الجديدة ” انتصار كبير للسياسة الخارجية المغربية ” التي أبانت عن قدرة عالية في التعامل مع الملفات الكبرى والتحديات المشتركة في المتوسط.

وصادق البرلمان الأوروبي بستراسبورغ، اليوم الثلاثاء، على رابع اتفاقية للصيد البحري بين المغرب الاتحاد الأوروبي، الذي يضم بشكل واضح المياه التابعة للصحراء، على خلاف الاتفاق السابق الذي انتهت صلاحيته في يوليوز الماضي.

التصويت، الذي تم خلال الجلسة العامة للبرلمان الأوروبي، خلص إلى المصادقة على الاتفاق الجديد للصيد البحري، بموافقة 415 برلماني أوروبي، ومعارضة 189، وامتناع 49.

يشار أن محمد الشيخ بيد الله رفقة وفد هام من مستشاري وبرلمانيين حضروا عملية تصويت ومصادقة البرلمان الأوروبي على اتفاقية الصيد البحري بين المغرب والإتحاد الأوروبي .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

66 − 63 =