تغطيات..غالي الدليمي شاب إختار الإشتغال على قضايا ساكنة مركز أمهيريز بعيدا عن الأضواء

0

صحراء توذوس بعثة الموقع

على بعد 286 كلم جنوب مدينة الداخلة ،بمركز أمهيريز يتردد صدى إسم الشاب غالي احمد زين الدليمي الفاعل الحقوقي كرئيس للمنتدى المغربي لحقوق الإنسان بجهة الداخلة وادي الذهب والفاعل السياسي كمنسق جهوي لحزب الإصلاح والتنمية بالجهة إختار الإشتغال على قضايا ساكنة المركز بعيدا عن الأضواء ..

قادتنا تغطية صحفية بمركز أمهيريز الحدودي ،للتعرف على الشاب غالي أحمد زين الدليمي قبل لقائه من خلال كلمات شكر وعرفان ثلة من المواطنين والمواطنات ممن إلتقتهم “كاميرا صحراء توذوس” على المجهودات الجبارة التي يبذلها هذا الشاب الذي نذر نفسه لخدمة ساكنة مركز أمهيريز مسخرا إمكانياته الذاتية والبسيطة .

الشغف الصحفي قادنا للبحث عن غالي الدليمي وتغيير بوصلة البرنامج الذي كان سيسلط الضوء على مشاريع سوسيو إقتصادية بالمركز ،صوب النبش في ذاكرة فعاليات مدنية بالمركز لها دور جبار في تسهيل مهام الدولة وتنزيل برامجها ونشر الوعي المواطن والبناء في رقعة كانت إلى وقت قريب منطقة خلاء ،قبل أن تتحول في الخمس سنوات الأخيرة إلى مركز آهل بالسكان .

وجدنا غالي الدليمي بالقرب من إحدى إدارات الدولة ويلتف حوله مجموعة من المواطنين والحديث عن أغراض إدارية أنهاها منسق حزب الهلال بجهة الداخلة ،وإستقبال طلبات أخرى ،بدون تأفف او ضجر ،ألقى علينا غالي التحية بسرعة وضرب لنا موعدا في أقدم مقهى بالمركز بعد ساعة .

غالي احمد زين الدليمي من ساكنة مركز أمهيريز وأختارني القدر لخدمة ساكنته ،هكذا عرف غالي عن نفسه بعد أن رفض تصوير اللقاء بالفيديو ،معللا أن مايقوم به هو واجب يأتي إنسجاما وقناعاته الفكرية بضرورة إشعال شمعة بدل الجلوس في الظلام ونعله …

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

1 + 9 =