banner
banner

مولاي براهيم: “مجموعة الجماعات” ألية قانونية للاقلاع بالسمارة

0

صحراء توذوس : السمارة

أكد مولاي براهيم شريف رئيس جماعة السمارة، أن المصادقة خلال أشغال الدورة على إحداث مجموعة الجماعات الترابية المشكلة للاقليم، يعد إحدى الأليات القانونية الأساسية في تعزيز التعاضد والتعاون بين الجماعة الحضرية للسمارة وباقي الجماعات وهي أمكالا وحوزة وتفاريتي والجديرية وسيدي أحمد لعروسي.

وأضاف مولاي براهيم شريف في تصريح صحفي عقب إختتام أشغال دورة جماعة السمارة اليوم الخميس، إن حوالي 90 في المئة من ساكنة الاقليم متمركزة داخل المجال الحضري، موازاة مع 10 بالمئة المتبقية والمتصلة يوميا مع عالم الحضر والمدينة.

وهو ما يستوجب وفق المتحدث، توفير السبل والأليات والأرضية القانونية المواتية لإتفاقيات الشراكة خلال الأشهر المقبلة، بين الجماعات الترابية للسمارة، وإيجاد مشترك تنموي ينعكس على الساكنة المحلية وتحديد الأولويات في تطوير خدمات القرب وتعزيز التنمية المحلية للاقليم.

وذكر مولاي براهيم شريف، أن هناك مشاورات بين رؤساء المنظومة المحلية، ومباحثات في كيفية التعاون مستقبلا، حول أشكال التنسيق والتعاضد، وطبيعة المساهمات المالية الواجب رصدها في إطار تدعيم الجهود الدؤبة للمجلس الحضري في عصرنة المرافق العمومية ومختلف التجهيزات وتطوير البنيات التحتية للسمارة.

ويشار إلى أن إحداث مجموعة الجماعات الترابية للسمارة، من شأنه الدفع بالممارسة السياسية المحلية، وتكثيف أليات التنسيق والتواصل بين رؤساء المنظومة المحلية، وإختصار المسافة والوقت أمام الرؤية التنموية المسطرة من طرف حزب الاستقلال بقيادة ولد الرشيد ومنتخبي حزب الميزان وحلفائهم للاقلاع بالسمارة وتطويرها وتنميتها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

15 − 11 =