300×250

سلطات العيون تدخل على خط أزمة “ريكيات” النقل..وهذه ردود الطلبة

0

صحراء توذوس : العيون

علمت جريدة “صحراء توذوس” أن ولاية جهة العيون الساقية الحمراء وضعت يدها هذه السنة على ملف تدبير أذينات النقل المخصصة للطلبة الجامعيين “ريكيات” من خلال تكليف القياد وأعوان السلطة بالاقليم بتتبع العملية وإستلام الوثائق اللازمة من الطلبة داخل الملحقات الادراية التابعين لها.

وقال المصدر إن ولاية العيون ستعمل بشكل مؤقت كوسيط بين الطلبة الجامعيين والمصلحة المختصة داخل وزارة النقل والتجهيز حيث سيتوجب على جميع الطلبة إستصدار أذينات النقل الخاصة بهم مباشرة من طرف الملحقات الادارية أو المقاطعات.

300×250

وذكر المصدر، أن خطوة السلطات بولاية العيون من شأنها معالجة وإمتصاص الاحتقان داخل المصلحة المعنية بوزارة النقل والتجهيز، مشيرا إلى أن الخطوة يجب أن تكون مؤقتة، وأن إستمرار السلطات الولائية في العملية من شأنه ربما تعثر وتأخير إستلام الطلبة لأذينات نقلهم إلى الجامعات في موعدها المحدد.

وأوضح ذات المصدر، أن الطلبة باقليم العيون قد سجلوا خلال المواسم الدراسية الأخيرة، حالة من الارتياح والسرعة والإنسيابية في إستصدار “الريكيات” من شبابيك المصلحة المختصة، دون إزدحام أو الإنتظار كما كان ساريا في الماضي، وأن ما حدث هذه السنة يعتبر غير مفهوم ومفاجئ للبعض ما دام الأهم في العملية ككل هو إستمرارية وفعالية هذا المرفق بعيدا عن أي شجار وإصطدام الطلبة مع موظفيه ومستخدمي وزارة النقل.

وخلص ذات المصدر، إلى ضرورة عودة تدبير ملف “ريكيات” النقل إلى المصلحة المختصة للوزارة المعنية، في إطار السرعة وتقريب الإدارة وإختصار المسافة والوقت أمام الطلبة الجامعيين، خصوصا وأن رجال السلطة وأعوانها باقليم العيون، لديهم ما يكفيهم وزيادة من المشاكل اليومية للمواطنين، وما هو أكبر وأهم من خلال الملفات الاجتماعية والتنموية والسياسية الأمنية وغيرها .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

− 1 = 2