سفير الكوت ديفوار بالرباط يُشرف على إفتتاح قنصلية شرفية بالعيون

0

صحراء توذوس : العيون

أشرف إدريسا تراوري، سفير الكوت ديفوار بالمملكة المغربية زوال اليوم الاربعاء، على الإفتتاح الرسمي للقنصلية الشرفية للكوت ديفوار بالأقاليم الجنوبية في مدينة العيون.

وجرى الإفتتاح الرسمي لمقر القنصلية الشرفية بحضور عامل إقليم بوجدور ابراهيم بن ابراهيم ووالي أمن العيون حسن أبو الذهب، والقنصل الشرفي محمد الإمام، فضلا عن فعاليات إقتصادية وقبلية وشخصيات عسكرية وحقوقية ومدنية.

ونوه سفير الكوت ديفوار إدريسا تراوري في كلمته الإفتتاحية بمناسبة افتتاح القنصلية بالعلاقات الثنائية التي تجمع المملكة المغربية ودولة الكوت ديفوار، مؤكدا سعي البلدين لتعزيزها وجعلها أكثر إنفتاحا بشكل يتماهى مع طموحات قادة البلدين الملك محمد السادس والحسن وتارا والشعبين المغربي والكوت ديفواري، مشيرا أن إفتتاح القنصلية الشرفية نتاج لعمق علاقات البلدين وقوتها، مبرزا أن بلاده تدعم الوحدة الترابية للمملكة المغربية وسيادتها على الأقاليم الجنوبية، مثنيا على القنصل الشرفي محمد الإمام ماء العينين.
وفي المقابل أشاد عامل إقليم بوجدور ابراهيم بن إبراهيم في كلمة له بمناسبة الإفتتاح بعمق العلاقات بين المغرب والكوت ديفوار، مشيرا أنها حافلة بالمحطات والمواقفة المشتركة فيما بينهما، مجددا التأكيد على السعي الدؤوب للجانبي المغربي والعاجي لتعزيزها، مردفا أن إفتتاح القنصلية الشرفية للكوت ديفوار بالأقاليم الجنوبية للمملكة في مدينة العيون تجسيد على متانة علاقات اابلدين بشكل يخدم مصالحهما الثنائية.

ومن جانبه رحب القنصل الشرفي للكوت ديفوار بالأقاليم الجنوبية للمملكة محمد الإمام ماء العينين في كلمته الموجهة للحضور بالسفير الكوت ديفواري لدى الرباط والوفد المرافق له، أن افتتاح القنصلية الشرفية بالعيون تجسيد للعلاقات المثالية بين البلدين، حيث سيُشكل إفتتاحها منعطفا هاما في تاريخها، مسترسلا أن إفتتاحها يحمل الكثير من التداعيات الإيجابية على البلدين على جميع الأصعدة، حيث سيعمل بمسؤولية على المساهمة في الدفع بعلاقات البلدين على المستويات الإقتصادية والثقافية والإجتماعية، بالإضافة لمصاحبة المهاجرين العاجيين بالأقاليم الجنوبية للمملكة وتسهيل إندماجهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

+ 79 = 84