إفتتاح مهرجان السمارة لمسرح الطفل يخطف أضواء نهاية السنة الثقافية بالسمارة

0

صحراء توذوس محمد سالم نذير 

إحتضنت قاعة العروض بالمركب الثقافي الشيخ سيدي أحمد الركيبي فعاليات إفتتاح الحدث الثقافي مهرجان السمارة لمسرح الطفل بحضور وازن لوفد رسمي يرأسه عامل الاقليم حميد نعيمي ورؤساء المجالس المنتخبة والسادة النواب البرلمانيين و مدير اكاديمية التعليم لجهة العيون الساقية الحمراء ومدراء المؤسسات التعليمية وضيوف المهرجان من خارج الاقليم .

الإفتتاح تميز بقراءة أيات بينات من الذكر الحكيم ألقاها الطفل المتألق أندور بعد اداء النشيد الوطني من طرف ثلة من المتمدرسين بإعدادية المغرب العربي ،لتنطلق فقرات الحفل الإفتتاحي من تقديم تلاميذ باللغات الحية بالإنجليزية والفرنسية والعربية و عرض وصلات غنائية من اداء الأطفال التلاميذ .

مدير المهرجان لبيز مؤمن في كلمته الإفتتاحية نوه بالدور الفعال الذي تقوم به عمالة إقليم السمارة في شخص عامل الاقليم حميد نعيمي من خلال دعم ومواكبة كافة المواعيد الثقافية والفنية والرياضية والاجتماعية ،تماشيا مع الخاصية الثقافية والعلمية والروحية التي يتميز بها الإقليم ،كما شكر كافة المساهمين والداعمين من أجل إنجاح دورة مهرجان السمارة لمسرح الطفل وفي الختام اشاد باطقم جمعية الشعلة للتربية والثقافة فرع السمارة الجهة المنظمة.

عامل الإقليم هو بدوره خلال كلمة مقتضبة شكر كافة القائمين على المهرجان
مبرزا الإنطلاقة الجيدة والرائعة لهذا الموعد الثقافي الذي هو فرصة وموعد لتنمية قدرات الناشئة مستشهدا بحضور الطفل اندور الذي منح الحفل بقرائته الرائعة طعما خاصا والحضور المتميز للمنظومة المحلية بكاملها والعناصر النسائية ماهو الا دليل على اتفاق أن الطفل يبقى في صلب اهتمام المنظومة المحلية بالسمارة.

فقرة التكريمات جاءت محملة بالعديد من رسائل العرفان ولحظة للإعتراف والتقدير حيث تم تكريم عامل الإقليم ثم تكريم ضيوف المهرجان من خارج الاقليم بتكريم جواد السايح الفنان الكوميدي الملقب “بالموتشو”و تكريم المتميزة الأستاذة والفنانة رشيدة المسعودي وتكريم الطفل محمد اندور ابن العيون الحاصل على جوائز في تجويد القرآن بدولة قطر وماليزيا وتكريم أستاذه، بعد ذلك تم تكريم نائبة رئيس جهة العيون الساقية الحمراء رئيسة العصبة المغربية لحماية الطفولة بالسمارة وتكريم جماعة السمارة تسلمها النائب الأول للمجلس الزبير حبدي وتكريم رئيس المجلس الإقليمي محمد سالم لبيهي و تكريم جماعة حوزة تسلمها النائب الأول للمجلس وتكريم المدير الإقليمي للثقافة حمودي الفيلالي وتكريم مدير المؤسسة التعليمية مولاي بوسعيد سويليكي وتكريم مدير المؤسسة التعليمية ابن زهر وتكريم جمعية ذوي الإحتياجات الخاصة
تكريم لحسن الشرفي رئيس جمعية أباء وأولياء التلاميذ وتكريم مؤسسة الصداقة جمعية العودة وتكريم الدكتور أمنكور
وتكريم مدير اعدادية 11 يناير وتكريم مدير المؤسسة التعليمية المغرب العربي .

المدير الإقليمي للثقافة بالسمارة حمودي الفيلالي في كلمة بالمناسبة ذكر بضرورة مسرح الطفل كأحد الركائز المهمة في الوسائل الحديثة باعتباره نشاطا جماليا يتيح للطفل المشاركة بل ويعتبره المنشط الرئيسي مما يفيد في تنمية الثقافة العامة وزيادة الخبرات والمهارات والمعلومات فضلا عن ترسيخ التجربة واغناء سمات شخصية الطفل .

وفي الختام تم عرض شريط عن أبرز لحظات النسخة السابقة ،كما تم عرض رقصات للبراعم الصغار وتقديم وصلة فولكلورية “شرتات ” من أداء جمعية ذوي الإحتياجات الخاصة .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

18 + = 26