banner
banner

من البيت العامر لأسرة أهل الرشيد … الشرفاء الركيبات أولاد الشيخ يهنئون مولاي حمدي ولد الرشيد على نصره التاريخي بالإنتخابات

0

صحراء توذوس : العيون

في خطوة مفعمة بدلالات الود وأواصر القرابة نظمت قبيلة الشرفاء الركيبات أولاد الشيخ زيارة خاصة للحاج ابراهيم ولد الرشيد، تعبيرا عن تهنئتهم للسيد مولاي حمدي ولد الرشيد عقب نجاحه الباهر في الاستحقاقات الانتخابية ليوم الثامن من شتنبر .

مكونات القبيلة وأعيانها تقدموا بأحر التهاني والتبريكات للأسرة الكريمة ولابناءها البررة، الذين وشحتهم الساكنة بثقتها بالإنتخابات التشريعية والجماعية والجهوية، معتبرين أن السيد مولاي حمدي ولد الرشيد أهل لهذا الإجماع والإلتفاف من الساكنة على شخصه، نظير المكانة الإعتبارية التي يحوزها الرجل في الوجدان الجمعي للساكنة، وهي اقل جزاء وتقدير لما بذله الرجل من مجهودات مضنية في سبيل رفعة ونهضة وتقدم المنطقة وخدمة ساكنتها.

كما عبر أعيان قبيلة أولاد الشيخ عن أحر التهاني للسيد سيدي حمدي ولد الرشيد نجل ابراهيم ولد الرشيد على تزكيته وتجديد الثقة فيه من خلال صناديق الإقتراع، لمواصلة ذات العطاء والمسار التنموي الذي دشنه منذ تربعه على هرم تدبير الشأن العام الجهوي بجهة العيون الساقية الحمراء، حيث تمكن من البصم على منجزات غيرت وجه اقاليم الجهة الأربعة بشكل كامل وجذري .

من جهته أعرب الحاج ابراهيم ولد الرشيد عن جزيل شكره وامتنانه لهذه الخطوة الرمزية المحملة من المعاني والدلالات، لافتا الى أن الزيارة تشكل تعزيزا لجسور القرابة وصلة الرحم التي تجمع الشرفاء الركيبات التهالات والشرفاء الركيبات أولاد الشيخ، وهي بادرة تستحق كل الثناء والتقدير، مؤكدا أن نجاح مرشحي ومرشحات حزب الاستقلال في الإستحقاقات الإنتخابية الأخيرة هو تجسيدا لرغبة الساكنة في مواصلة المسار التنموي الذي شهدته جهة العيون الساقية الحمراء، وهو رسالة من الساكنة محملة بالدعم المطلق والكامل للتجربة التنموية النموذجية النوعية والرائدة التي عمد الحزب الى تنزيلها بإشراف مباشر وشخصي من عضو اللجنة التنفيذية للحزب منسق الجهات الجنوبية الثلاث مولاي حمدي ولد الرشيد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

+ 82 = 88