عامل السمارة يعقد إجتماع طاريء مع رؤساء المصالح الخارجية ويدعوهم للتفكير من خارج الصندوق +تفاصيل

0

صحراء توذوس ليلى الساعدي 

ترأس عامل إقليم السمارة السيد حميد نعيمي صباح اليوم الخميس إجتماع طاريء بمناسبة الدخول الإجتماعي الجديد إستدعى له جميع رؤساء المصالح الخارجية بالإقليم وبحضور الكاتب العام لعمالة السمارة ،الإجتماع كان مغلق إلى حدود إنطلاقته حيث سمح عامل الإقليم برفع المنع وحضور ممثلي المنابر الإعلامية .

عامل الإقليم السيد حميد نعيمي ،إستهل الإجتماع بكلمة ترحيبية برؤساء المصالح الخارجية وبدعوة مباشرة لضرورة العمل بجد من خلال تسطير برامج واضحة المعالم والتتبع المستمر لها ،خصوصا المشاريع المتعثرة والتسريع بفتح قنوات التواصل مع السلطات المحلية وإذابة جليد المعيقات.

السيد حميد نعيمي ،دعا رؤساء المصالح الخارجية إلى العمل التشاركي مع مختلف المتدخلين وضرورة الإبداع والإبتكار والتفكير من خارج الصندوق ،منوها بعملهم ونجاحهم في تنزيل وتطبيق المذكرات والتوجيهات الوزارية والقطاعية ولكنها وحدها لاتكفي لتحقيق التنمية المنشودة ،والقطيعة مع العمل داخل المكاتب والإتكالية والبحث عن دعم المشاريع وجلب الدعم وخلق مشاريع ووضع بصمة تنموية خاصة بكل رئيس مصلحة على حدى والتعاون المشترك بين جميع المصالح من أجل الصالح العام .

وفي سياق متصل ،خلق خبر إجتماع مغلق بين عامل الإقليم حميد نعيمي مع رؤساء المصالح الخارجية قبل أن يرفع عنه الحظر ويسمح لوسائل الإعلام بحضوره ،الكثير من الجدل داخل أوساط متتبعة للشأن المحلي بالسمارة.

فأغلب الأراء أجمعت أن بوادر الإحتقان الإجتماعي التي تعيشها المدينة وإرتفاع البطالة والخلاف الخفي الذي تدور رحاه بين أقطاب بالإقليم كانت وراء الدعوة لهذا الإجتماع مع رؤساء المصالح الخارجية ،في حين يعتقد البعض أن عامل الإقليم إستنفذ برامج التواصل وأصبح على دراية تامة بكل صغيرة وكبيرة وشاردة وواردة وأدرك مكامن الخلل ونقط القوة بعاصمة الحجارة السوداء السمارة ،والإجتماع ليس سوى بداية لمخطط لتزيل برامج التنمية وإستثمار تجربته في أقاليم وعمالات إشتغل فيها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

66 + = 75