banner
banner

ألباريس: إسبانيا تحتاج إلى المغرب في مواجهة الهجرة والإرهاب

0

صحراء توذوس : العيون

أكد وزير الشؤون الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون الإسباني، خوسي مانويل ألباريس، أن الصفحة الجديدة مع المغرب مكنت من تعزيز مكافحة الهجرة غير الشرعية، موضحا أن عدد المهاجرين غير الشرعيين قد انخفض بنسبة 45 في المائة بفضل العمل المنجز من طرف التعاون في محاربة الإرهاب، ملفتا الانتباه إلى دور المغرب، في اجتماع التحالف الدولي ضد “داعش”، الذي سيعقد في 11 ماي الجاري بمراكش، قائلا “نحن في حاجة إلى تعاون المغرب في محاربة الإرهاب الجهادي”.

 وقال خوسي مانويل ألباريس، أن هناك إلتزام بين إسبانيا والمغرب، نحو خارطة طريق جديدة والعمل لأجل علاقة التعاون القائمة بينهما وجعلها مفيدة أكثر فأكثر.

وأضاف ألباريس، في تصريح صحفي أمس الجمعة، على التلفزيون العمومي الإسباني “تي في إي”، “إننا ندشن مع المغرب مرحلة جديدة من الثقة القائمة على الاحترام المتبادل.

وأشار الدبلوماسي الاسباني إلى أن الدينامية التي نشأت بين البلدين، طبعتها اجتماعات ثنائية على غرار اللجنة المختلطة المغربية-الإسبانية المكلفة بعملية العبور والمجموعة المشتركة الدائمة المغربية-الإسبانية حول الهجرة.

وأشاد ألباريس باستئناف عملية “مرحبا”، المقرر إجراؤها هذا الصيف بعد عامين من التوقف بسبب الأزمة الصحية الناجمة عن تفشي فيروس “كوفيد-19″، مؤكدا على مزايا هذه العملية بالنسبة لإسبانيا، لاسيما بالنسبة للموانئ الأندلسية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

82 − = 75