أنباء عن بيع أراضي سلالية ببوجدور للقطريين ينذر بصيف ساخن أمام صمت السلطة المحلية

0

صحراء توذوس من مدينة العيون 

ذكرت مصادر محلية من بلدة “اجريفية” أن عودة الحديث مجددا عن جهات نافذة بصدد بيع اراضي سلالية لقطريين بضواحي إقليم بوجدور خاصة بمنطقة “اجريفية” بالجهة الشرقية للإقليم ،ينذر بإحتقان إجتماعي .

و يعرف هذا الموضوع تعثرا مقلقا خلال الآونة الأخيرة٬ حيث مازالت عملية الترامي على الأراضي تفرض ذاتها رغم احتجاجات بعض القبائل المعروفة منذ قديم الزمن بتواجدها بهذه الأراضي.

ويذكر،أن الجهات الوصية لازالت تكتفي بالمراقبة والترقب ،دون أخذ خطوات من شأنها أن تبدد هذه المخاوف لدى أصحاب الأرض ،أو تأكيد الخبر وإعطاء المبررات والمخرجات القانونية لهذا التسليم أو البيع والغاية والأهداف ،والصمت المخيم على إقليم بوجدور يستغله البعض للدفع بالأوضاع نحو الإحتقان ويغذيه بالإشاعة التي تستغل ضعف قنوات التواصل لدى السلطة المحلية والمنتخبة بإقليم بوجدور.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

61 − 53 =