مستشار معارض بجماعة الداخلة “سوق الخضر للجملة فزاعة للحفاظ على أغلبية هشة والخاسر الأكبر الساكنة”

0

صحراء توذوس من مدينة العيون 

نشرت جماعة الداخلة على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك صور لمجموعة من الاصلاحات تباشرها الجماعة بسوق حي السلام ، حيث تظهر الصور عمل متواصل من أجل إستكمال الأشغال الجارية على قدم وساق .

هذه الصور التي توثق للإصلاحات من أجل إخراج هذا السوق تلبية لمطالب الساكنة وهو ماتشكك فيه المعارضة وتعتبره دعاية مكشوفة العورة في محاولة يائسة من جماعة الداخلة لعب دور الحامل للهم العام لساكنة الإقليم حسب تصريح خصت به صحراء توذوس .

 

حيث أثار المتحدث الذي فضل عدم ذكر إسمه معللا ذلك بتجنب الإتهام بالمزايدة السياسية، أن المجلس مطالب بالتعجيل والافراج عن سوق الجملة للخضر والفواكه المغلق إلى حين إرضاء لعضو بالمجلس الجماعي المعروف بإمبراطور الخضر والمحتكر لهذه المادة الحيوية والمتحكم في أسعارها بجهة الداخلة وادي الذهب.

 

وتابع ذات المتحدث ،أن إنشاء سوق الجملة للخضر والذي صرفت عليه ملايين الدراهم من ميزانية الدولة يتخذه المجلس فزاعة لردع إمبراطور الخضر واستمالة أصوات مئات العائلات المرتبطة بهذا القطاع والمؤتمرة بأوامر عضو المجلس “الخضار ”

 

ويضيف أن هذا الأخير يلعب نفس اللعبة مع المجلس ويهدد بمغادرة سفينة الأغلبية الهشة في حين تم إفتتاح سوق الجملة بجهة الداخلة وادي الذهب ،والخاسر الأكبر في هذه اللعبة ساكنة الجهة وإقتصادها خصوصا أن هذا السوق سيصبح قبلة لتجار الخضر والفواكه بالجملة بالدول الافريقية جنوب الصحراء وتصبح جارة الوادي “الداخلة”تمارس دورها كبوابة للمغرب نحو إفريقيا من خلال تنزيل التوجيهات الرشيدة لملك البلاد .
يتبع…

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

3 + 2 =